tafa3oli1

مندوبا عن رئيس جامعة اليرموك رعى نائب رئيس الجامعة لشؤون الجودة والمراكز الاستاذ الدكتور يوسف أبو العدوس فعاليات المسرح التفاعلي "المرأة في أدوار قيادية"، والتي ينظمها مركز الاميرة بسمة لدراسات المرأة الاردنية بالتعاون مع قسم الدراما في كلية الفنون الجميلة بالجامعة، وذلك ضمن مشروع تمكين المرأة لأدوار قيادية من خلال منتدى اتحاد الفدراليات الممول من الحكومة الكندية.

وأشارت الدكتورة آمنة خصاونة مديرة مركز الاميرة بسمة إلى أن هذه الفعاليات تأتي ضمن المحور الثاني للمشروع بهدف رفع الوعي المجتمعي نحو تعزيز دور المرأة لتولي الادوار القيادية، وتدريب طلبة قسم الدراما في كلية الفنون على رصد فجوات النوع الاجتماعي في مجال تولي المرأة للأدوار القيادية وترجمتها لأعمال درامية، لافتة إلى ان المركز أنهى إعداد الدليل التدريبي المخصص لتدريب 40 موظفة من أعضاء الهيئة الادارية في الجامعة، بهدف تمكينهم لتولي الادوار القيادية في العمل.

وأوضحت خصاونة ان المركز قد اختار المسرح التفاعلي باعتباره وسيلة ناجحة للتفاعل مع طلبة الجامعة فئة الشباب وتوعيتهم بأهمية دعم المرأة وتشجيعها للقيام بأدوار قيادية في مختلف مجالات العمل، بما يسهم من تمكينها ومنحها الثقة للقيام بدورها على أكمل وجه وبناء مؤسساتنا الوطنية.

وتضمنت الفعاليات عرض مسرحي يهدف الى تعزيز التوعية المجتمعية لتولي المرأة لأدوار قيادية من اخراج رئيس قسم الدراما في الجامعة الدكتور غسان حداد،  وتأليف أنس الرشيدات، وتمثيل كل من عبدالله عبيدات، وأرمين عبد الرحمن، والطالبين محمد الطيراوي وعلي الملي، كما تضمنت الفعاليات اطلاق مسابقة لعروض دراما تنافسية في هذا المجال لطلبة الجامعة.

وحضر الفعاليات مديرة برنامج تمكين المرأة لأدوار القيادة في الاردن سوسن الطويل، وعميد كلية الفنون الجميلة الاستاذ الدكتور محمد غوانمة، وعميد كلية تكنولوجيا المعلومات الاستاذ الدكتور بلال أبو الهدى، وعدد من أعضاء الهيئة التدريسية في كلية الفنون، وحشد من الطلبة.

tafa3oli2

daad183

رعى نائب رئيس جامعة اليرموك للشؤون الأكاديمية الأستاذ الدكتور زياد السعد فعاليات ورشة عمل حول قضايا اللجوء والتي جاءت ضمن المشروع الدولي المعنون ب"الوصول الإنساني: مسارات اللاجئين من العبور إلى الملاذات الآمنة"، الذي تنفذه جامعة فورتسبورغ الألمانية بالشراكة مع جامعة اليرموك والجامعة الألمانية الأردنية والجامعة اللبنانية، وبدعم من منظمة (DAAD) الألمانية، ويهدف المشروع إلى تعزيز العلاقات بين مؤسسات التعليم العالي في ألمانيا والعالم الإسلامي وتعزيز الحوار الأكاديمي والثقافي بين الطلاب والأكاديميين من ألمانيا والدول الشريكة، بحضور مدير المشروع الأستاذ الدكتور رالف روسكوف.

وقال السعد إن تجربة الأردن في التعامل مع قضايا اللجوء تعتبر تجربة فريدة وناجحة حيث استطاعت وعلى الرغم من محدودية موارها أن تستوعب الاعداد الهائلة من اللاجئين السوريين والتعامل مع مختلف قضاياهم وتداعيات وجودهم على القطاعات المختلفة، معربا عن أمله ان تخرج هذه المشاريع بنتائج من شأنها مساعدة أصحاب القرار لإيجاد حلول ناجعة للأزمة التي تعاني منها المجتمعات المستضيفة للاجئين، واللاجئين أنفسهم.

وشارك في فعاليات الورشة كل من وزير الدولة السابق للشؤون الاقتصادية الدكتور يوسف منصور وقد تحدث في الحلقة النقاشية الأولى حول "الأثر الاقتصادي للاجئين في الأردن"، ومدير مركز هوية للدراسات السيد محمد الحسيني الذي تحدث حول " دمج مفهوم حساسية النزاع في تخطيط وتنفيذ المشاريع المستهدفة للاجئين" .

وفي الحلقة النقاشية الثانية قدم الباحث بشار الخطيب عرضاً تقديمياً حول كتابه الصادر في عام 2015 (أصوات بديلة حول أزمة اللجوء السوري في الأردن: مجموعة مقابلات) و تبع العرض مناقشة الكتاب مع الحضور.

والحلقة النقاشية الأخيرة بعنوان (دور الأخصائي الاجتماعي في العمل مع اللاجئين: صوت الممارسين) و التي شاركت فيها عدة أخصائيات اجتماعيات من منظمات محلية ودولية تعنى باللاجئين.

وقد أوضحت الدكتورة آيات نشوان من قسم علم الاجتماع والخدمة الاجتماعية المنسقة لهذا المشروع من جامعة اليرموك أن هذه الورشة هي إحدى نشاطات مشروع دولي حصل عليه قسم علم الاجتماع والخدمة الاجتماعية مؤخراً كشريك مع جامعات ألمانية و لبنانية ويتضمن المشروع عدة زيارات للدول المستضيفة للاجئين تشمل الأردن و لبنان و ألمانيا و يهدف إلى إطلاع الطلاب على قضايا اللاجئين في هذه الدول من منظور علمي و أكاديمي عملي .

وفي اليوم التالي للورشة تم تنظيم زيارات ميدانية إلى مؤسسات اجتماعية محلية ودولية تخدم اللاجئين و تُعنى بقضاياهم في محافظة إربد.

يذكر أن برنامج المشروع في الأردن سوف يستمر لمدة خمسة أيام موزعة بين جامعة اليرموك والجامعة الألمانية الأردنية حيث سيختتم الوفد زيارته للأردن بورشات عمل متخصصة في العمل الاجتماعي مع اللاجئين تعقد خلال اليومين القادمين في الجامعة الألمانية الأردنية.

daad1820182

daad1820183

edareen1

رعى نائب رئيس الجامعة للشؤون الإدارية الاستاذ الدكتور جمال أبو دولة حفل تكريم الإداريين العاملين في المدرسة النموذجية.

وأشاد أبو دولة خلال الحفل بالجهود التي يبذلها العاملين في المدرسة من أجل تطوير العملية التدريسية وانجاح النشاطات اللامنهجية المختلفة التي تسهم في صقل شخصية الطلبة وتنمية مهاراتهم.

بدوره شكر مدير المدرسة الاستاذ دكتور عماد الشريفين إدارة الجامعة على دعمها للمدرسة النموذجية وتوفير الظروف الوسائل التعليمية المختلفة من أجل تطوير العملية التدريسية، ودعم انشطة الطلبة، مثمنا جهود الاداريين العاملين في المدرسة في انجاح هذه الانشطة وتطويرها.

وفي نهاية الحفل سلم أبو دولة الدروع التقديرية للمكرمين.

edareen2