اخبار تحت الضوء

18424555 10155327892588559 646477502 n

شارك نائب عميد كلية الإعلام بجامعة اليرموك الدكتور خلف الطاهات في الاجتماعات الفنية لمفوضي الاتحاد الأوروبي لمتابعة برنامج "دعم الاعلام في الاردن"، والذي عقد مؤخراً في العاصمة البلجيكية بروكسل، حيث قدم الطاهات عرضآ حول مشروع تطوير الخطط الدراسية ومناهج كليات الصحافة والإعلام، والذي يتم تنفيذه بالتعاون مع منظمة اليونسكو بالشراكة مع وكالة التعاون الإعلامي CFI التابعة لوزارة الخارجية الفرنسية.

واستعرض الطاهات أهمية الشراكة التي تسعى جامعة اليرموك وكلية الإعلام فيها إلى تعزيزها مع المنظمات الدولية الرائدة في مجال التعليم الدولي وتطوير الخطط الدراسية، مشيرآ إلى أن الخبرة الدولية واعتماد الخطة الدراسية لكلية الإعلام وفق معايير اليونسكو العالمية، ما هي إلا منجز سينعكس إيجاباً على نوعية مخرجات سوق العمل الصحفي والاعلامي.

ويذكر أن مشروع دعم الإعلام في الأردن والبالغة قيمته 4.5 مليون يورو، بدأ منذ عام 2014 وينتهي هذا العام، ويهدف بشكل أساسي الى دعم الجهود الوطنية الرامية الى تعزيز حرية واستقلالية ومهنية وسائل الإعلام الأردنية، حيث يجري تنفيذ المشروع على مرحلتين الأولى بحث وتحليل المشهد الإعلامي المعاصر في الأردن بالاعتماد على مؤشرات اليونسكو لتنمية وسائل الإعلام، واستعراض ما تم تنفيذه من البرنامج التنفيذي للإستراتيجية الإعلامية التي انطلقت 2011، فيما ركزت المرحلة الثانية من المشروع على دعم بيئة قانونية تمكينية لوسائل الإعلام بما يتماشى مع المعايير الدولية، ودعم الحوار حول التنظيم الذاتي لوسائل الإعلام، وتقديم برنامج تدريبي حول قانون ضمان حق الوصول الى المعلومات لموظفي القطاع العام، وتعزيز البرامج الأكاديمية في كليات الإعلام وتوفير برامج التدريب الإعلامي الاحترافي، وإثراء التربية الإعلامية المعلوماتية، ودعم قدرات المحطات الإذاعية المحلية والمجتمعية.

قرر مجلس العمداء في الجامعة ترقية الدكتور ثابت العمري من قسم التاريخ في كلية الآداب بالجامعة إلى رتبة أستاذ مشارك.

ويذكر أن العمري حاصل على درجة  الدكتوراه في التاريخ الحديث والمعاصر من جامعة اليرموك عام 2009م.

KOTOB

افتتح عميد كلية الآداب في الجامعة الأستاذ الدكتور زياد الزعبي معرضا لكتب أعضاء هيئة التدريس في الجامعة لتقديمها للطلبة مجاناً.

وأشار الزعبي إلى أن تنظيم هذا المعرض يأتي بهدف تعميم الفائدة على طلبة الجامعة، حيث تتناول موضوعات الكتب مختلف المجالات الأدبية، لافتا إلى أن المعرض يتضمن عدداً من الكتب المرتبطة بالمساقات التدريسية للطلبة والتي تساهم في إثراء الحصيلة العلمية والثقافية لطلبة الجامعة.

بدورهم ثمن طلبة الكلية هذه المبادرة من أعضاء الهيئة التدريسية بالكلية، لافتين إلى حرصهم على اقتناء هذه الكتب التي تعد مراجعاً هامة خلال مسيرتهم التعليمية.

وحضر افتتاح المعرض رؤساء الأقسام الأكاديمية بالكلية، وحشد من الطلبة.