اخبار تحت الضوء

a3lam11

 

قرر مجلس العمداء في الجامعة ترقية  الدكتور عبد الناصر الجراح من قسم علم النفس الإرشادي والتربوي إلى رتبة أستاذ، وترقية كل من الدكتور فواز المومني من قسم علم النفس الإرشادي والتربوي، والدكتور محمد العمري من قسم المناهج وطرق التدريس، والدكتور وليد نوافلة من قسم المناهج وطرق التدريس، والدكتور محمد أبو محمد  من قسم علوم الرياضة، والدكتور أحمد عبد السلام من قسم التربية البدنية، إلى رتبة أستاذ مشارك.

كما قرر المجلس ترقية كل من الدكتورة سحر الجادالله، والدكتورة أحلام مسعد من مركز اللغات إلى رتبة أستاذ مساعد.

ويذكر أن الجراح حاصل على درجة الدكتوراه في علم النفس من جامعة عمان العربية عام 2003، والمومني حاصل على درجة الدكتوراه في الإرشاد النفسي والتربوي من جامعة اليرموك عام 2009، والعمري حاصل على درجة الدكتوراه في تقنيات تعليم من جامعة الكسليك اللبنانية عام 2003، والنوافلة حاصل على درجة الدكتوراه في مناهج العلوم وأساليب تدريسها من جامعة اليرموك عام 2008، وأبو محمد حاصل على درجة الدكتوراه في التربية الرياضية، من الجامعة الأردنية عام 2008، وعبدالسلام حاصل على درجة الدكتوراه في التربية الرياضية والبدنية من جامعة بخارست الرومانية عام 1996.

كما حصلت الجادالله على درجة الدكتوراه في اللغة العربية/ أدب ونقد، من جامعة اليرموك عام 2010، والمسعد حاصلة على درجة الدكتوراه في اللغة العربية/ أدب ونقد من جامعة اليرموك عام 2010.

 

E0gP 1R0يشارك طلبة كلية الإعلام بالجامعة من‎ ‎جريدة" ‎صحافة‎ ‎اليرموك‎ "، واذاعة‎" ‎يرموك‎ "FM‎ ‎في‎ ‎تغطية‎ ‎فعاليات‎ ‎المنتدى‎ ‎الاقتصادي‎ ‎العالمي‎ ‎حول‎ ‎الشرق‎ ‎الأوسط‎ ‎وشمال‎ ‎إفريقيا‎ ‎‏"دافوس"، والذي‎ ‎ستنطلق‎ ‎فعالياته‎ ‎يوم‎ ‎الجمعة‎ ‎المقبل‎ ‎تحت‎ ‎الرعاية‎ ‎الملكية‎ ‎السامية‎ ‎وعلى‎ ‎مدار‎ ‎ثلاث‎ ‎أيام‎ ‎في‎ ‎منطقة‎ ‎البحر‎ ‎الميت‎.‎
وقال‎ ‎عميد‎ ‎الكلية‎ ‎الأستاذ‎ ‎الدكتور‎ ‎علي‎ ‎نجادات،‎ ‎إن‎ ‎هذه‎ ‎ليست‎ ‎هي‎ ‎المرة‎ ‎الأولى‎ ‎التي‎ ‎يشارك بها طلبة الكلية‎ ‎في‎ ‎تغطية‎ ‎الأحداث والمؤتمرات‎ ‎العربية‎ ‎والدولية،‎ ‎سواء‎ ‎أكانت‎ ‎سياسية‎ ‎أو‎ ‎اقتصادية‎ ‎أو‎ ‎عسكرية،‎ ‎إذ‎ ‎سبق‎ ‎وأن‎ ‎قام طلبة الكلية بتغطية‎ ‎كل‎ ‎من‎ ‎معرض‎ ‎سوفكس‎ ‎والقمة‎ ‎العربية‎ ‎وغيرها‎ ‎الكثير‎ ‎من‎ ‎الأحداث‎.‎
وأضاف نجادات‎ ‎أن اليرموك تحرص على إشراك الطلبة‎ ‎في‎ ‎مثل‎ ‎هذه‎ ‎الأحداث، وذلك‎ ‎تأكيداً‎ ‎على الدور‎ ‎والرسالة‎ ‎الإعلامية‎ ‎والمهمة‎ ‎الملقاة‎ ‎على‎ ‎عاتقنا في إعداد صحفيين وإعلاميين مؤهلين لدخول سوق العمل، ويتمتعون بمهارات إعلامية ‏متميزة، وإكسابهم‎ ‎الخبرات‎ ‎والمهارات‎ ‎الصحفية‎ ‎والإذاعية‎ ‎اللازمة‎ ‎للتعامل‎ ‎مع‎ ‎هكذا‎ ‎أحداث من جهة،‎ ‎وخدمة‎ ‎قراء‎ ‎الجريدة‎ ‎وجمهورها،‎ ‎والإذاعة‎ ‎ومستمعيها‎ ‎ومتابعيها من جهة ثانية،‎ ‎بحيث‎ ‎تُطلعان‎ ‎جمهورهما‎ ‎على‎ ‎على‎ ‎أبرز‎ ‎الأحداث على الساحة ‏المحلية والعربية أولاً بأول.‏‎ ‎

18424555 10155327892588559 646477502 n

شارك نائب عميد كلية الإعلام بجامعة اليرموك الدكتور خلف الطاهات في الاجتماعات الفنية لمفوضي الاتحاد الأوروبي لمتابعة برنامج "دعم الاعلام في الاردن"، والذي عقد مؤخراً في العاصمة البلجيكية بروكسل، حيث قدم الطاهات عرضآ حول مشروع تطوير الخطط الدراسية ومناهج كليات الصحافة والإعلام، والذي يتم تنفيذه بالتعاون مع منظمة اليونسكو بالشراكة مع وكالة التعاون الإعلامي CFI التابعة لوزارة الخارجية الفرنسية.

واستعرض الطاهات أهمية الشراكة التي تسعى جامعة اليرموك وكلية الإعلام فيها إلى تعزيزها مع المنظمات الدولية الرائدة في مجال التعليم الدولي وتطوير الخطط الدراسية، مشيرآ إلى أن الخبرة الدولية واعتماد الخطة الدراسية لكلية الإعلام وفق معايير اليونسكو العالمية، ما هي إلا منجز سينعكس إيجاباً على نوعية مخرجات سوق العمل الصحفي والاعلامي.

ويذكر أن مشروع دعم الإعلام في الأردن والبالغة قيمته 4.5 مليون يورو، بدأ منذ عام 2014 وينتهي هذا العام، ويهدف بشكل أساسي الى دعم الجهود الوطنية الرامية الى تعزيز حرية واستقلالية ومهنية وسائل الإعلام الأردنية، حيث يجري تنفيذ المشروع على مرحلتين الأولى بحث وتحليل المشهد الإعلامي المعاصر في الأردن بالاعتماد على مؤشرات اليونسكو لتنمية وسائل الإعلام، واستعراض ما تم تنفيذه من البرنامج التنفيذي للإستراتيجية الإعلامية التي انطلقت 2011، فيما ركزت المرحلة الثانية من المشروع على دعم بيئة قانونية تمكينية لوسائل الإعلام بما يتماشى مع المعايير الدولية، ودعم الحوار حول التنظيم الذاتي لوسائل الإعلام، وتقديم برنامج تدريبي حول قانون ضمان حق الوصول الى المعلومات لموظفي القطاع العام، وتعزيز البرامج الأكاديمية في كليات الإعلام وتوفير برامج التدريب الإعلامي الاحترافي، وإثراء التربية الإعلامية المعلوماتية، ودعم قدرات المحطات الإذاعية المحلية والمجتمعية.