صورة و خبر

3loom111

التقى عميد كلية العلوم في الجامعة الأستاذ الدكتور أحمد الرحيل الطلبة المستجدين الذين قبلوا العام الجامعي الحالي 2017/2018 في مختلف التخصصات التي تطرحها الأقسام في الكلية، وذلك بهدف التواصل معهم وإطلاعهم على مختلف القضايا الأكاديمية التي تهمهم.

ورحب رحيل في بداية اللقاء بالطلبة الجدد مباركا لهم انضمامهم إلى أسرة الكلية، مستعرضا نشأة الكلية والأقسام التي تضمها، وتطلعاتها المستقبلية في سبيل تطوير التخصصات التي تطرحها لمختلف الدرجات العلمية، مؤكدا حرص إدارة الكلية على متابعة أحوال طلبتها وقضاياهم، وتذليل الصعوبات التي تواجههم  خلال فترة دراستهم الجامعية.

ودعا رحيل الطلبة إلى الالتزام بالأنظمة والتعليمات الناظمة للعملية التعليمية بالجامعة، وإلى الجد والمثابرة في حياتهم الدراسية للوصول إلى مراكز التميز والإبداع في مسيرتهم التعليمية، بالإضافة إلى ضرورة المشاركة في مختلف الأنشطة اللامنهجية التي تنظمها الكلية وعمادة شؤون الطلبة في الجامعة.

من جانبه ألقى ممثل كلية العلوم في مجلس اتحاد الطلبة الطالب حمزة الربابعة كلمة ثمّن من خلالها الدعم الذي توليه الكلية لطلبتها من مختلف التخصصات، وحرصها الدائم على اطلاع طلبتها على آخر المستجدات والتطورات التكنولوجية في مختلف حقول العلوم.

وتضمن اللقاء الذي حضره عدد من اعضاء الهيئة التدريسية وحشد من الطلبة، فقرات ترفيهية وعلمية متنوعة. 

3loom22

share3amos

اقامت كلية الشريعة والدراسات اﻹسلامية حفلا لاستقبال الطلبة المستجدين الذين قبلوا في الكلية العام الجامعي الحالي 2017/2018.

ورعى اﻻحتفال نائب عميد الكلية اﻷستاذ الدكتور محمد طلافحة، حيث رحب بالطلبة المستجدين، مباركا لهم انضمامهم لأسرة الكلية الطلابية، لافتا إلى أن كلية الشريعة في اليرموك تعد رائدة في طرح بعض التخصصات كالاقتصاد والمصارف الإسلامية، والدراسات الأسرية، الأمر الذي مكّنها من استقطاب عدد كبير من الطلبة من مختلف الدول العربية والإسلامية.

بدوره ألقى مساعد العميد لشؤون الطلبة الدكتور أسامة الغنميين كلمة دعا من خلالها الطلبة إلى الالتزام بالأنظمة والتعليمات الناظمة في الجامعة، مستعرضا نشأة الكلية، والتخصصات التي تطرحها لمختلف الدرجات العلمية ، والمعلومات التي تهم الطلبة والمتعلقة بالخطط الدراسية لمرحلة البكالوريس.

وفي نهاية اللقاء الذي حضره عدد من أعضاء الهيئة التدريسية في الكلية وحشد من طلبتها المستجدين،  أجاب الطلافحة، والغنميين على أسئلة واستفسارات الطلبة حول مختلف القضايا التي تهمهم.

deprtion

نظمت كلية الصيدلة في الجامعة مبادرة توعية عن مرض الاكتئاب تحت عنوان "شوية إرادة" بإشراف الدكتور غيث الطعاني وعدد من طلبة كلية الصيدلة، وبمشاركة كل من الدكتور سامي دويكات مدرب التنمية البشرية، والطبيب النفسي الدكتور ليث العبادي.

حيث أوضح دويكات أهمية التفكير الإيجابي في محاربة الاكتئاب ونبذ السلبيات من قاموس حياتنا اليومي، الأمر الذي الذي لا يتم إلا بالإرادة، والتصميم، والانجاز، وتحقيق الاهداف، وترك كل المعوقات كالكسل والتهاون والفتور، والعمل بكل عزيمة لترك اثار ايجابية تنعكس على الافراد والمجتمعات.

 وتناول العبادي من  خلال فقرة تفاعلية التشخيص والعلاج الدوائي لمرض الاكتئاب، مشيرا الى ضرورة التسلح بالعزيمة وعدم الاستسلام للمرض ومقاومته بتغيير السلوكيات المثبطة من جهة ، واستبدالها بالحيوية والنشاط من جهة ثانية، والرجوع الى المختصين اصحاب الخبرة من الاخصائيين النفسيين والأطباء.

 كما تضمنت المبادرة محور التقييم الذاتي للاكتئاب من خلال الاجابة على اسئلة علمية، فقام الحضور بإجراء التقييم الذاتي عن طريق الإجابة  على أسئلة ذات العلاقة، حيث يقيس هذا التقييم درجة القلق النفسي والاستقرار الطبيعي للأشخاص ضمن نتائج التقييم، حيث تفاوتت درجات الاكتئاب من شخص الى آخر.

كما قدم الطالب جمال بني عيسى من كلية الطب نتائج دراسة احصائية اجراها حول مرض الاكتئاب،  وتم عرض فيلم وثائقي مصور اشتمل على استطلاع رأي الطلبة في جامعة اليرموك وثقافتهم حول مرض الاكتئاب واسبابه.

وحضر فعاليات المبادرة عميد كلية الصيدلة الاستاذ الدكتور عدنان مساعده ونائب عميد شؤون الطلبة الاستاذ الدكتور محمد شخاترة، والدكتورة رشا عربيات رئيس قسم الممارسة الصيدلانية، وعدد من أعضاء الهيئة التدريسية في الجامعة|، وحشد من طلبتها.