صورة و خبر

 refa3isam

شاركت الدكتورة سميرة الرفاعي من كلية الشريعة والدراسات الإسلامية بجامعة اليرموك في فعاليات المؤتمر الدولي الخامس للمركز الأوروبي للبحوث والاستشارات بلندن(ECRC)، والذي عقد في جامعة سانت لويس البلجيكية بعنوان "زوايا متجددة في العلوم الإنسانية والاجتماعية".

وقدمت الرفاعي خلال مشاركتها في فعاليات المؤتمر بحثا علميا بعنوان "التأهيل الزواجي: مفاهيم وتصورات مقترحة"، حيث هدفت الدراسة إلى بيان مفهوم التأهيل الزواجي وأهميته ومنطلقاته، وتقديم تصور مقترح لمحاور ذاك التأهيل، وذلك من خلال اتباع منهجين: الاستقرائي التحليلي والاستنباطي، وقسمت الدراسة إلى مبحثين: الأول التأهيل الزواجي مفهومه، وأهميته، ومنطلقاته، والثاني: تصور مقترح لخطة التأهيل الزواجي.

وكانت أبرز استنتاجات الدراسة أن التأهيل الزواجي هو التخطيط الواع والإعداد المسبق للحياة الزوجية بما يضمن تحقيق غايات إنشائها واستمرارها ويجنبها التوترات والإنهاء الفاشل، ويعرف إجرائياً بالإعداد والجاهزية لفترتين هما: قبل العقد، وما بعد العقد وقبل الزواج، وأن أهمية الـتأهيل الزواجي تشمل أربعة سياقات: الفكري، والمجتمعي، والوجداني، والعملي، وأن منطلقات التأهيل تتلخص في: العقدي، والنفسي، والاجتماعي، والمفاهيمي.

كما أن أبرز محاور خطة التأهيل المقترحة للمرحلة الأولى (ما قبل العقد): التعرف على الذات، واللقاء الأول واتخاذ القرار، وأن محاور المرحلة الثانية (بعد العقد وقبل الزواج): مراحل الحب، وأنواعه، وأركانه، وأنواع المشاعر ولزوم إدارتها، وكيف تسعد شريك حياتك، وتقييم تقلبات الدور، وصفات لا يحبها الرجل في زوجة المستقبل، ومستويات فشل العلاقات المحرمة.

وفي ضوء الاستنتاجات السابقة توصي الدراسة بإدراج فن إدارة المشكلات الزوجية في خطة التأهيل لمراحل لاحقة، وكذلك ضرورة وضع خطة للتأهيل الوالدي كخطوة تالية للتأهيل الزواجي.

 

7jazi1

نظم قسم الادارة العامة في كلية الاقتصاد والعلوم الإدارية بجامعة اليرموك، ندوة بعنوان "إعادة هيكلة الرواتب والاجور في القطاع العام"، تحدث فيها رئيس ديوان الخدمة المدنية سابقا الدكتور هيثم حجازي، بحضور عميد الكلية الأستاذ الدكتور محمد الطعامنة.

وقال حجازي إن الاداء المميز في مؤسسات المجتمع المدني يهدف للحصول على الخدمة بأقل وقت وجهد، لافتا إلى أنه تم اطلاق العديد من المبادرات لتطوير القطاع العام من خلال معالجة عدة محاور كإعادة تطوير الجهاز الحكومي، ومحور دعم الابداع والتميز، ومحور الاتصال والاعلام.

وأشار حجازي إلى ان هناك مجموعة من الاخطاء أثرت على أداء القطاع العام منها تعيين القيادات الحكومية الادارية التي لم تتمكن من الأداء الفاعل الذي يسهم في تطوير المؤسسة، لافتا إلى أن إنشاء عدد من المؤسسات المستقلة جاء لأهداف إدارية وأخرى اجتماعية حيث ان هذه المؤسسات تكون قادرة على استيعاب عدد من الموظفين.

واشار حجازي إلى تكلفة الهيكلة سنويا في الاردن تبلغ ٤٦٥ مليون دينار، لافتا إلى ان تغيير الحكومات يقود الى تغيير الاستراتيجيات والسياسات، الأمر الذي يؤثر على أداء المؤسسات، حيث أن قرارات الحكومة بتشكيل لجان لإعادة الهيكلة لم تحقق النتيجة المرجوة منها.

وفي نهاية الندوة التي أدارها الدكتور محمد الروابدة من قسم الادارة العامة، وحضرها عدد من أعضاء الهيئة التدريسية في الكلية وحشد من طلبتها، اجاب حجازي على اسئلة واستفسارات الحضور.

7jazi2

shaheed1

ضمن فعاليات برنامج "اعرف وطنك" الذي تنظمه دائرة النشاط الثقافي والفني في عمادة شؤون الطلبة بجامعة اليرموك، واحتفاءً بالعيد الخمسين لذكرى معركة الكرامة، قام وفد من طلبة الجامعة بزيارة لموقع المعركة وقاموا بوضع إكليل من الزهور عند الصرح التذكاري لشهداء المعركة.

وبين عميد شؤون الطلبة الأستاذ الدكتور أحمد الشياب إن العمادة عكفت على تنظيم مثل هذه الزيارات في المناسبات الوطنية الخالدة ليبقى أبناءنا الطلبة على تماس وتواصل مباشر مع الأحداث المفصلية الهامة التي مرت بتاريخ المملكة الأردنية الهاشمية، مشيراً إلى أن الزيارات الميدانية من شأنها أن تفسح المجال للطلبة للإطلاع على أرض الواقع على ما تم إنجازه في هذا الوطن العزيز.

واستمع الوفد الطلابي الذي رافقه مساعد مدير دائرة النشاط الثقافي والفني محمد العثامنه، إلى شرح موجز من مرتبات قيادة المنطقة العسكرية الوسطى ومديرية التوجيه المعنوي عن مجريات وأحداث المعركة وحجم الخسائر التي تكبدها العدو الإسرائيلي في المعدات والأرواح، ثم جال الطلبة في المعارض المقامة في ساحة المعركة التي تحاكي بطولة الجيش العربي في هذه المعركة الفاصلة في تاريخ الأمة العربية، والتي جسدت بمعانيها ميلاد فجر أردني جديد عنوانه المجد والظفر ليضل الوطن مصاناً وآمناً ومستقراً بعزيمة نشامى الجيش العربي المرابطين على حدوده، أحفاد من صنعوا المجد والنصر في أرض الكرامة.

وأعرب الطلبة عن فخرهم بما صنعه أبطال الجيش العربي في معركة الكرامة وفي كافة ساحات القتال ومعارك الشرف والبطولة التي خاضها بلدنا في سبيل الدفاع عن ثرى الأمة العربية والإسلامية.